فرنجية: جزء كبير من مناهضي سوريا يراسلونها تحت الطاولة

فرنجية: جزء كبير من مناهضي سوريا يراسلونها تحت الطاولة
فرنجية: جزء كبير من مناهضي سوريا يراسلونها تحت الطاولة

اعتبر رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية أن قانون الانتخاب الحالي مبني على المصالح وليس على أساس المبادئ وذلك من خلال التحالفات والمصالح، معتبرا أن "هذا القانون أكثري ونسبي في الوقت ذاته وهو قانون يشبه بعض السياسيين في لبنان ولا يشبه الشعب اللبناني ويعزز الطائفية والمصلحة".

ورداً على سؤال حول سياسة العهد سأل فرنجية في حديث لقتاة "فرانس 24": "سياسة أي عهد، عهد باسيل أو ميشال عون؟" وأضاف:" لم نعد نتحدث عن التمثيل المسيحي في الدولة بل نتحدث عن تمثيل التيار الوطني الحر وتمثيل أصحاب المصالح".

وأضاف: "التيار الوطني الحر تحالف مع الجماعة الإسلامية، مع حركة أمل وتيار المستقبل. لقد اتفق مع أقصى اليمين وأقصى اليسار وبقي الخلاف مع الأحزاب المسيحية الموجودة على الساحة، فمن المسؤول عن هذا التشرذم"؟

وعن ملف الكهرباء قال فرنجية:" أخفوا عن مجلس الوزراء وجود مساحات شاسعة لبناء محطات لتوليد الطاقة الكهربائية وهو ما سيشكل حلاً جذرياً وسيؤمن الكهرباء للبنانيين في غضون سنتين".

وأشار الى ان "جزءا كبيرا من الذين يناهضون النظام السوري في لبنان يبعثون برسائل من تحت الطاولة وهم سيسبقون الجميع إلى سوريا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تركيا تغلق الحدود مع سوريا