المجلس العام الماروني يستنكر الحملات التحريضية التي يتعرّض لها قائد الجيش

المجلس العام الماروني يستنكر الحملات التحريضية التي يتعرّض لها قائد الجيش
المجلس العام الماروني يستنكر الحملات التحريضية التي يتعرّض لها قائد الجيش

زار وفد من أعضاء الهيئة التنفيذية في المجلس العام الماروني برئاسة المهندس ميشال متى قائد الجيش العماد جوزف عون في مكتبه في اليرزة، للتأكيد على دعمهم للمؤسسة العسكرية كصمام الأمان للدولة والمواطنين، وخاصةً في الوقت الراهن.

وضمَّ الوفد إضافةً إلى متى، الأمين العام المحامي فادي شلفون، وأمين المال الأستاذ أنطوان رميا، ومسؤول العلاقات الخارجية في المجلس الدكتور رامي الشدياق.

أعرب وفد المجلس الماروني عن إستنكاره الحملات التحريضية التي يتعرّض لها قائد الجيش، معبّرين عن رفضهم الفراغ في مركز القيادة أو التعيين في ظل الشغور في موقع رئاسة الجمهورية، خاصة في هذه المرحلة الدقيقة والخطيرة في تاريخ لبنان، إذ أن العماد جوزف عون هو موضع ثقة لدى كل اللبنانيين.

هذا وتداول الوفد مع القائد في أوضاع المؤسسة العسكرية عامةً، وفي أوضاع الجنوب اللبناني خاصّةً، مُثنيين على الجهود والحكمة الواضحين من القيادة والضباط والعناصر في ضبط إيقاع التوتر الأمني وفي محاولة توفير الأمن والأمان. ​

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أرمينيا تنضم إلى المحكمة الجنائية الدولية